منتدى بى اهموت للالحان
مرحبا بك زائرنا الكريم
انت من محبى الالحان والتسبحة واللغة القبطية
أنت غير مسجل لدى منتدى بى أهموت للالحان
لكى يتم نشر المنتدى ارسله الى اصدقاءك لتنال بركة
قم بالتسجيل لاخذ بركة المنتدى

منتدى بى اهموت للالحان

خدمة الالحان والتسبحة اللغة القبطية والطقس

دخول

لقد نسيت كلمة السر



بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

مكتبة الصور


المواضيع الأخيرة
» مهرجان 2015
الأربعاء يوليو 15, 2015 12:46 pm من طرف admin

» راس السنة القبطية (بارك اكليل السنة)
الثلاثاء سبتمبر 11, 2012 3:28 pm من طرف admin

» التسبيح عمل ملائكى
الجمعة أغسطس 31, 2012 2:41 am من طرف admin

» حياة التسبيح (الالحان) فى حياة السيدة العذاء
الجمعة أغسطس 31, 2012 2:39 am من طرف admin

» بيان هام وشديد اللهجة من الانبا باخوميوس القائم مقام
الأربعاء أغسطس 29, 2012 2:26 pm من طرف admin

» بيان هام وشديد اللهجة من الانبا باخوميوس القائم مقام
الأربعاء أغسطس 29, 2012 2:25 pm من طرف admin

» حفل توزيع هدايا الالحان واللغة القبطية
الجمعة أغسطس 24, 2012 7:57 am من طرف admin

» مفاجاة سارة لمهرجان 2012
الثلاثاء أغسطس 07, 2012 7:01 am من طرف admin

» لحن بى اويك بصوت المعلم عاطف
الثلاثاء يوليو 03, 2012 12:01 pm من طرف admin

منتدى
مندى خدمة الالحان والتسبحة
مبروك
تم بنعمة رنا يسوع المسيح انشاء منتدى خاص بخدمة الالحان والتسبحة بسمالوط البلد الرجاء اخذ البركة بالتسجيل
أبريل 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

معجزات السيدة العذراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

admin


المدير
معجزة للسيدة العذراء ..... طالب رهبنة
انسان بسيط يعيش فى احدى قرى الصعيد الجوانى . نشأ فى جو روحى وكانت النعمة
بادية عليه من صغره , تعلم فى كتاب الكنيسة وحفظ اجزاء من الاناجيل والمزامير مع
الالحان والتسبحة وصلوات السواعى.. يردد هده الصلوات بصفة مستمرة ويحس ان الرب
يملآ حياته ويشبع نفسه ولايحتاج سوى الالتصاق به .. احب الرب من كل القلب وكل الفكر وكل القدرة واشتاق ان يعيش للرب ومسيحه .. يسمع سير القدسين فتلتهب المشاعر حبا فى السيد المسيح .. لم ينشغل بأمور العالم او احلام المستقبل .....
يحيا فى العالم ولكن العالم لايحيا فيه. كل تطلعاته ان يأتى اليوم الدى ينحل فيه من الكل ويرتبط بالواحد .. يريد ان يترهب ولكن كيف ... متى
مع صاحب الدير :
كان دائم الصلاة يطلب من الرب ان يرشده الى الطريق فهو الطريق والحق والحياه
يردد مع صموئيل النبى مقولته المأثورة تكلم يارب فان عبدك سامع .. وادا كان يطلب
بقلب طاهر وشفتين نقيتين وفكر غير دنس استجاب له الله *طلبة البار تقتدر كثيرا فى
فعلها*
ظهر له احد اباء الرهبنة والدى يطلق اسمه على احد الاديرة العامرة بالرهبان وهو
يحمل نفس الملامح التى يتميز بها فى صورته الرهبانية المتداولة ممسكا بعكازه
الرهبانى ودار بينهما حوار : السلام للك ياابنى

السلام لك ياابى
انا عايزك تترهب فى ديرى
انت مين وديرك فين
انا الانبا صاحب الدير فى الجهة الفلانية
السلام للك ياابنا انا خدامك وتحت امرك
انت عارف سكة الدير
لاياابى .. انا على قدى ياابويا
انت ماسافرتش قبل كده
لا .. وعمرى ماركبت قطر او خرجت من النجع
طيب انا هعرفك السكة بس اسمع الكلام كويس
تحت امرك .. ياابويا
تولى الانبا ...... شرح كيفية الوصول الى الدير وشرح للرجل الطيب تفاصيل الطريق
والتعليمات الواجب اتباعها وتأكد من ان الرجل استوعب الكلام جيدا وفى طاعة كاملة
بع العالم وكل مافيه وخرج لينفد ماامره به صاحب الدير .
مع العذراء
انتهى به المطاف الى ارض خلاء ومنطقة غير عامرة لايوجد بها احد .. نظر يمينه ويساره
فلم يجد اثر للحياة .. السكون مطبق .. رفع عينه نحو السماء طالبا الارشاد الالهى وفى
التفاته منه وجد امراة مقبلة من بعيد كلما اقتربت منه شعر برهبة وسكينة .. هده
السيدة وقورة المظهر ترتدى ملابس محتشمة وتمشى بمفردها .. وضع فى نفسه ان يسألها ولكنه تردد وعندما اقتربت منه لم يجد بدا من ان يطرح سؤاله عليها :

- ماتعرفيش ياستى طريق دير الانبا .....
- اعرف ياابنى .. وانا رايحة هناك .. تعال معايا
سر جدا وشعر بارتياح وسار برفقة هده السيدة الوقورة وفة الطريق الى الدير تبادلت
معه الحديث كان صوتها هادئا جميلا وكلماتها حلوة كشهد العسل والحديث ينقل
السامع الى اعتاب السماء .. مر الوقت ولم يحس به قد يكون ساعات بينما فى تقديره
لايتجاوز الدقائق او الثوانى .. راقبته ليجد نفسه بالقرب من الدير حيث تراءت منارات
الكنيسة والاسوار من الخارج .. عند باب الدير التفتت اليه هده السيدة قائلة :
هدا هو دير الانبا ....
وهدا هو حبل الجرس..
شده لكى يفتحو الباب
ابدى شكراااجزيلا وامتنانا بالغا لهده السيدة الفاضلة وسألها ان تتفضل معه بزيارة
الدير الا انها ابدت اعتدارها ودعت له بالتوفيق وهى تكمل سيرها ...
شد الحبل وانتظر الرد واستدار لكى ينظر الطريق الدى سارت فيه هده السيدة العظيمة
التى استفاد منها الكثير حيث اوصلته الدير وهونت عليه الطريق ولكنه لم يجد لها اثرا..
لقد اختفت تماما وبسرعة عجيبة ..
الصورة تكتمل
فتح الاب الراهب المسئول عن الباب .. وقبل ان يتحدث الطارق .. سأله قائلا :
- انت الاخ اللى جاء من .... وعايز تترهبن
- ايوه
- ابونا الريس ينتظرك
توجه الاخ الغريب وراء الاب البواب الى قلاية ابونا الريس .. طرق الاب الراهب باب القلاية
مستأدن بقوله * اصنع محبة .. اخطأت ياابى *
سمح الاب الريس لهما بالدخول وبعد ان حيا الاب الراهب والزائر وادن الراهب البواب الانصراف وترك الزائر معه
سأل الاب الرئيس الزائر بقوله ايه حكايتك ياابنى
حكى الزائر كل ماجرى له بدءا بظهور الانبا صاحب الدير والرحلة الى الدير والسيدة
الوقورة التى اصطحبته الى ناحية الدير واوصلته الى الباب ..
سأل الاب الريس ماتعرفش الست دى مين ...
اجابه ببساطة .. لاياابى
علق الاب الريس بأندهاش : ازاى .. دى الست العدراء
سلام الرب اليها ... السلام للك ياعدراء
عندما سمع الاخ هده الكلمات اصابه الدهول ووقف مشدوها واخد يردد :
الست العدراء بحالها تتنازل وتتواضع وتتكلم معاى وتوصلنى انا الخاطىء لغاية الدير
ياعظيمة فى كل شىء ..عظيمة فى محبتك .. عظيمة فى اتضاعك .عظيمة فى
ارشادك .. ادكرينى ياستى امام منبر ابنك الوحيد الجنس ليصنع معى رحمة ....
ويغفر خطاياى ...
اكمل الاب الريس الحديث :
الست العدراء وصت عليك .. علشان كده احنا هنرهبنك على طول
صمت الاخ وفرت دمعه من عينيه وهو يشعر بأنه لايستحق كرم السيدة العدراء
واهتمامها واخد يردد : السلام لمريم الحمامة الحسنة التى ولدت لنا الله الكلمة
بالحقيقة..
وترهب اخونا الحبيب ومازال يحيا فى حماية السيدة العدراء وحضن صاحب الدير
يحيا حياة التسبيح فقد اصبح من طغمة الملائكة الارضيين او البشر السمائين ..
الرب يعينه ليكمل ايام غربته بسلام وليدكرنا فى صلاته .
من كتاب
العذراء تفعل اغرب معجزة فى تاريخ البشرية
فى شهر يناير سنة 2005 قبل عدة ايام عرض التلفزيزن السورى برنامج الشرطة فى خدمة الشعب
وكان موضوع الحلقة القاء القبض على عصابة قامت بقتل مواطن سعودى
وسرقة امواله وقد تحدث المواطن السعودى عن مجريات القصة بالتفصيل فقال :
فى العام الماضى وتحديدا فى الصيف قدم المواطن السعودى من السعودية الى سوريا
وقد التقى بمواطنين سوريين وذكر لهم انه لم يرزق بأولاد وقد حاول كثيرا عن طريق
الطب ولكن بدون جدوى .. فذكر له احد السوريين ان هناك ديرا بأسم السيدة العدراء
فى صيدنايا - دمشق ... وقد جرت معجزات عديدة وهناك العديد من الذين لم يرزقوا
بأولاد والان لهم العديد ...فقصد الرجل السعودى دير السيدة العذراء فى صيدنايا وطلب
من العذراء ولد .... وعند عودته وعد سائق التاكسى انه اذا رزقه الله بولد فسيمنحه
هدية مبلغا من المال 20000 الف دولار امريكى وسيهدى الدير اربعة اضعاف هذا
المبلغ .
وقبل اقل من شهر قام المواطن السعودى بالاتصال هاتفيا مع سائق التاكسى وبشره
ان الله رزقه بولد وسيوفى بوعده وانه بعد ايام قليلة سيكون فى سوريا ... وعليه ان
ينتظره فى المطار فى الموعد المتفق فيما بينهما ... وعند قرب الموعد اتفق هذا
السائق مع مجموعة من اصدقائه على قتل هذا السعودى وسرقة امواله التى تقدر
بأكثر من 100 الف دولار امريكى ... وبعد قدومه تمت عملية قتله ولم يكتفوا بذلك
بل قاموا بقطع رأسه واعضاء جسمه ووضعها فى كيس ووضع الكيس فى صندوق
السيارة وغادروا مدينة دمشق وعلى الطريق الخارجى توقفت السيارة لعطل مفاجىء
وقد حاولوا اصلاحها ولكن بدون جدوى ... وفى تلك الاثناء مرت سيارة شرطة دورية
واستفسروا عن سبب وقوفهم فى هذا المكان وهل يحتاجون الى مساعدة فرفضوا
ذلك وانهم لايحتاجون الى شىء وكان على وجوههم الارتباك ... فشك عناصر الشرطة
بهم فطلبوا منهم فتح الصندوق فرفضوا بالبداية وبعد اصرارهم على الفتح رضخوا لامر
الشرطة وعند قيامهم بذلك * صدر صوت السعودى من داخل الصندوق ويقول لهم
لاتفتحوا الصندوق لان العذراء مريم والملائكة يقومون بخياطة رقبتى ...
وبعد فتح الصندوق وجدوه كامل الجسد ويحتاج الى اكمال خياطة الرقبة * اى بقى
قطبتين لتكتمل رقبته * وقاموا بنقله الى اقرب مستشفى .... اما المجرمون فقد
اصابهم الذهول والهستيرية عندما رأوا ذلك السعودى المقطع اشلاء قد عاد رأسه
وبقية اعضاء جسمه كما كان ليتمجد اسم الرب يسوع الى الابد.

تأمل :
اذا كان الاله الحقيقى هو باعث الحياه فلا شك ان الشيطان هو ملك الموت .. وقد
قال السيد المسيح انا هو القيامة والحق والحياة من امن بى ولو مات فسيحيا ..
وفى المعجزة السابقة الاله الحقيقى يشرق شمسه على الابرار والاشرار يعطى
الجميع بسخاء ولكن اتباع الشيطان يريدون ان يبتلع الجميع يسرق ويقتل .... فأن
الله اعطى الرجل السعودى المسلم طفلا لانه كان رجلا صادقا وامينا ووعد وعدا
واراد ان يفى به ويعطى السائق 20000 دولار امريكى وهو مبلغ كبير لم يكن يحلم
به السائق ولكن الشيطان اراد ان يبتلع حق العذراء مريم فوسوس فى اذن هولاء
بأن يسرق حق الدير وحق العذراء فى ندرها , ولان هذا الرجل كان محبا وامينا
فأخذ حياته الشيطان ولكن الرب يسوع ارجع حياته واخاطت العذراء الجروح وبقى
غرزتين اكملهما يد بنى البشر ليقف العقل والعلم مندهشا مبهورا لايستطيع
التفسير او حتى التأويل .
ان الهنا اله احياء وليس اله اموات .

موسوعة تاريخ الاقباط ايريس حبيب
بركة ام النور تكون مع كل اعضاء منتدى بى اهموت للالحان .. امين يارب

*** العذراء تضمد الجرح *** من مذكرات كاهن لابينا القمص بطرس جيد
الضابط القبطى " ج. ج " .. قاد فى حرب العبور لواء مدرعات , وعبر جسرا , وهو يردد المزمور التسعين " الساكن فى ستر العلى , فى ظل القدير يبيت " ...
لمحه اليهود .. فأمطروا المنطقة بقنابل النابالم , وهى قنابل محرمة فى الحروب , وضربوا مساحة واسعة , وارتفعت السنة اللهب من كل شبر من الارض ...
فصاح " ج.ج " يايسوع ... ياامى العذراء ... ثم اغمى عليه ... وعندما افاق وجد نفسه خارج منطقة اللهب ... لقد حمله يسوع على ذراعيه ....
زرته فى مستشفى المطرية .. كانت به اثار حروق فى جسمه كله , كدليل على المعجزة ...
كان يطلب دائما شفاعة العذراء مريم ام النور ... وكانت العذراء فى كل ليلة تظهر له كممرضة فى الرؤيا , وتغير على الجرح ...
بدأت اول ليلة بالرأس ... فشفى الرأس ..... وفى الليلة الثانية ضمدت جراح الصدر ... فشفى الصدر ..... وفى الليلة الثالثة ضمدت جراح الاحشاء ... فشفيت الآحشاء ... واخيرا الرجلين ... فتم الشفاء ...

مذكرات كاهن
القمص بطرس جيد
** ابونا القمص تيموثاوس السريانى - والعذراء تكشف الحقيقة **
أيتها الشفيعة أحرسينا من هذا الجيل والى الابد ...
اسألى الرب عنا كى يرحمنا الى الابد ...
مديحة واطس على تذاكية يوم الجمعة من شهر كيهك

ابونا المتنيح القمص تيموثاوس السريانى " 1928 - 1996 " هو احد القديسين المعاصرين .. احب العذراء منذ ان كان طفلا واستمر فى حبه لها وهو فتى وشاب .. يصوم صومها بدرجة نسكية عالية لا يأكل الا الخبز والملح والماء ويصوم انقطاعى لساعة متأخرة من اليوم .. واستمر يصوم صوم السيدة العذراء بدرجة نسكية عالية الى اخر سنى حياته .. وكان يطلب شفاعة العذراء فى كل كبيرة وصغيرة وبالاحرى فى المواقف الصعبة وهى بحنانها وامومتها كانت تستجيب له بسرعة عجيبة ولم ترد له طلب .

طاعة ورهبنة
---------------
كانت امنية نفسه ان يصير راهبا وان يلتحق بدير السيدة العذراء بجبل قسقام بناحية اسيوط المعروف بدير المحرق لعلمه بالبركات العظيمة التى نالها هذا الدير المبارك وهذه البقعة الطاهرة التى اقامت بها العائلة المقدسة فترة تزيد عن ستة اشهر .. وعندما طرح هذه الافكار التى شغلت عقله وقلبه على اب اعترافه القمص داود المقارى ...... رأى بأرشارد من الروح القدس ان يوجهه الى دير السيدة العذراء الشهير بالسريان بوادى النطرون بعد ان تحدث عنه مع المتنيح الانبا ثاؤفيلوس اسقف ورئيس الدير .
أطاع الشاب اب اعترافه وتوجه الى دير السريان فى نوفمبر 1949 تاركا العالم بكل مافيه ومضحيا بالمستقبل والمنصب وامضى تحت الاختبار فترة اثبت فيها تقوى حقيقية وطاعة كاملة ووداعة تامة مما دفع الآباء لتزكيته للرهبنة واستراح قلب المسئولين لذلك ..
فى فجر اليوم الاول من العام الميلادى 1950 تمت سيامته راهبا بأسم تيموثاوس ومعناه عابد الله وكان سنكسار ذلك اليوم عن نياحة القديس تيموثاوس السائح ..

تجربة ونجاه
-------------
بعد فترة بالدير عين ابونا تيموثاوس وكيلا لمقر الدير بالقاهرة والشهير بالعزباوية ...... وقد لاحظ نيافة الاسقف رئيس الدير ضعف ايرادات صناديق النذور بصورة غير عادية وملفته للنظر وبدأ الرئيس يساوره الشك من ناحية ابونا تيموثاوس بصفته المسئول والمقيم فى المكان ... امام هذا الموقف لزم ابونا تيموثاوس الصمت ولجأ الى امه السيدة العذراء باكيا ومعاتبا وطالبا منها بدالته العجيبة لديها ان تكشف للآسقف حقيقة الامر وبسرعة ..
لم يمض 24 ساعة على طلبه ابونا تيموثاوس هذه .. وعند دخول نيافة الآسقف فجأة الى المقصورة - وهى عبارة عن حجرة صغيرة بها صورة اثرية للسيدة العذراء منسوبة للقديس لوقا الطبيب وامامها مكان لانارة الشموع وصندوق لجمع النذور والتبرعات - وجد احد العمال يفتح الصندوق ويستولى على كل محتوياته فعاقبه الآسقف على ذلك وطرده .. وهكذا كشفت السيدة العذراء ام النور براءة ابنها وحبيبها .

معجزات معاصرة للسيدة العذراء
زيزى جاسبرجر
أعطاك التطويب بحلول النعمة بسر عجيب حملت الكلمة
أنقذت كل كئيب من الظلمة يامريم العذراء ابنة يواقيم
*** ذات الرداء الاحمر ... وحربة مارجرجس ... معجزتين للسيدة العذراء ***
---------------------------------------
ذات الرداء الآحمر
-----------------
بطل القصة ولد يهودى كان يعيش فى مدينة القسطنطينية , وكان والده متعصبا , وذات يوم دخل الكنيسة ليشاهد كيف يصلى المسيحيون وحضر جزءا من الصلوات فتأثر بها , ورأى المسيحيين يحبون بعضهم بعضا فبدأت محبة السيد المسيح تنفذ الى قلبه واشتاق ان يصير مسيحيا ...
وكانت توجد بالكنيسة ايقونة بالحجم الكبير للسيدة العذراء والده الاله وهى تلبس فستانا جميلا احمر اللون وتحمل الطفل يسوع فجذبت انتباه , فكان يذهب اليها ويحدثها " عاوز اكون من ولادك ياست ياعدرا , من فضلك اشفعى لى عند ابنك علشان يقبلنى " ...
فكان يقف امامها مدة طويلة يخاطبها فنشأت علاقة قوية بينه وبين العذراء من خلال هذه الايقونة .. وعندما جلس مع الاب الكاهن واعلمه برغبته فى ان يصير مسيحيا , واختبره لفترة طويلة ثم عندما رأى قوة ايمانه وثباته , عمده ثم ناوله فى نفس اليوم ...وكان اعظم واحلى يوم فى عمره .. وبعد القداس وقف امام ايقونة العذراء وشكرها كثيرا وقال لها " اشكرك ياامى انا بقيت خلاص من ولادك ... علمنى بقى الفضائل الحلوة اللى عندك " ...
ولكن فى نفس اليوم علم والده المتعصب بما حدث وكانت صدمة رهيبة له فأمسك ابنه وضربه بجنون وهدده بالموت اذا لم يترك المسيح , فرفض الولد بكل ادب وتصميم , فحمله الاب بحركة هستيرية والقى به فى فرن البيت المشتعل بالنار واغلق عليه الفرن ...
وفى الغد اراد اخراج جثته المتفحمة ليدفنها , ففتح الفرن بعد خمود النيران ... وياللعجب .. فقد فوجئ بأبنه يطل برأسه من الفرن ولم يمسسه اذى ... والذى حدث هو ان الولد فوجئ بالسيدة العذراء قد اتت له وسط النيران بفستانها الاحمر ونفس منظرها فى الايقونة , وفردت رداءها الاحمر الفضفاض , قالت له " تعالى " واخفته من النيران داخل ردائها طوال الليل حتى خمدت النيران ثم اختفت عنه .....
وكانت هذه المعجزة سبب ايمان الكثيرين بالمسيح ...
** ترد ماسلبه اللصوص ** " معجزة اخرى للسيدة العذراء والشهيد مارجرجس "
يقول جناب القمص بطرس جيد نيح الله نفسه .....
الاستاذ ميلاد من الاثرياء ويقطن بالقرب من الزيتون يصحبنا هو وعائلته فى كل رحلة دينية تقوم بها الكنيسة ...
بعد رحلة قمنا بها لديرى الانبا انطونيوس والانبا بولا بالقرب من البحر الاحمر .. فى اليوم التالى توجه الى الكنيسة لانه كان يوم احد وعاد الى منزله ليكتشف ضياع جواهر زوجته .. وكان ثمنها وقتها 2000 جنيه - المهم ان اللص ترك بصمة واحدة ولم يكن له اى سوابق ...
ضايق الاستاذ ميلاد انه كان يضع على باب حجرة النوم صورة مارجرجس يشهر حربته وبداخل الحجرة صورة السيدة العذراء ...
كيف يمر اللص وينجو من حربة مارجرجس ويسرق رغم ايقونة العذراء وبركتها .... بائت مجهودات المباحث بالفشل ....
حدث ان شكا احد الافراد شخصا لم يسدد له دينا , فيذهب المشكو فى حقه الى القسم ... فتتغير الظروف ويصر الضابط على اخذ بصمات المشكو فى حقه .. ولم تكن هذه البصمات مطلوبة اطلاقا ...
وفى اليوم التالى لما ظهر ان هذه البصمات غير مطلوبة فمزقت ورقة البصمات والقيت فى سلة المهملات ....
يدخل فى ذلك اللحظة مفتش المباحث المختص ببحث حالة الاستاذ ميلاد فيلتقط البصمة من سلة المهملات قبل رفع السلة بدقائق ويتم القبض على الجانى فى شبه معجزة وتعود المسروقات كاملة ....
يقول الاستاذ ميلاد .. اعادت المباحث الجواهر كاملة ثم استطرد قائلا .. لا لم تعدها المباحث بل اعادتها حربة مارجرجس وايقونة العذراء ...

فريدة الزمر وام النور والانبا ميخائيل اسقف اسيوط
معجزة مشهورة للآم النور ... اعتقد انكم كلكم سمعتوا عنها ...
السيدة العذراء مريم تقول لفريدة الزمر المذيعة المشهورة وعضوة مجلس الشعب المصرى : " روحوا لدير العدرا بجبل اسيوط "
كلك أمجاد يا أسيوط مدينة الرب يسوع , لقد مشى على ترابك المقدس رب المجد وأمه القديسة العذراء مريم سيدة الطهر والعفاف , لقد كرمك الرب الإله يا مدينة أسيوط وجعل فيك المذبح الثانى الذى سمح به فى وسط أرض مصر , لقد سمعنا عن نضالك يا مدينة الرب حينما داس أقدام الأمن ذخائرك المقدسة حينما أكتشفتم جسد القديس الأسقف أبو جرج الذى ذبحه المسلمون , وسمعنا عن الظهورات العجائبية للقديسة العذراء مريم , واليوم نرى من خلال الصور قصة المعجزة الفريدة التى حدثت لحفيدة مذيعة مشهورة هى حفيد فريدة الزمر ...
وحفيد السيدة فريدة الزمر طفل لم يتجاوز سن المراهقة أصيب بمرض السرطان فى المخ وذهبوا إلى كبار الأطباء لعلاجه ولكن هز الأطباء رؤوسهم عجزاً ولم يفلح معه دواء أو علاج وأخيراً وصل الى مراحلة الأخيرة وأعطاه الأطباء مده من الزمن سيموت بعدها وفقد جميع أهله الأمل فى شفاءه فقد باتت أيامه فى الأرض معدودة وبينما الأسرة كلها تتجرع مرارة الحزن ودموعهم لا تجف حيث يرون الولد يذبل يوما بعد يوم .
وحينما أنسدت فى وجوههم أبواب القدرة الإنسانية حتى تظهر قوة إله المسيحية ويرى الجميع قدرته وفى وسط همومهم زارتهم أحدىالصديقات المسيحيات وحسب إيمانها نصحتهم بالتشفع بالسيدة العذراء خاصة وأن صيامها قد بدأ وأعطتهم صورة لتجليات العذراء فى أسيوط وفى وسط خضم الألام أخذوا الصورة ووضعوها تحت رأس الأبن المريض حيث يوجد مكان السرطان ونامت الأسرة كلها ليلتها حول فراش الأبن المريض ومن بينهم السيدة فريدة الزمر وأثناء الليل أستيقظوا فجأة على سيدة (السيدة العذراء ) وهى تقلب رأس الولد النائم و تحركها ..
قامت فريدة جده الولد المريض و أمة مفزوعتان نحو تلك السيدة و إذ بمفاجأة أخرى تنتظرهم أذ براهب يرتدى جلباب أسود واقف بجوار السيدة يقول لهم : "متخافوش لو عايزين ولدكم يخف سيبوا العدرا تعمللوا العملية "..
و وقع رعب شديد على الجميع و اذ بالسيدة العذراء تخرج معدات جراحية و تقوم بعمل العملية الجراحية فى رأس الولد و بعد انتهاءها نظرت الى الأم و الجدة وقالت لهم : " روحوا لدير العدرا فى جبل أسيوط , ثم أختفت هى و الراهب الذى معها " ...
و فى الصباح أستيقظوا جميعا و قد أعتقدوا أن ما رأوه بالأمس كان حلما الا أن بقعة دم كبيرة كانت توجد أسفل رأس الأبن المريض لكن بلا أثر للجراحة على الأطلاق و كانت المعجزة قام المريض الذى كان يحتضر معافى بلا أى الم أو مرض و اثبتت التحاليل و الفحوصات و المسح الذرى أن هذا الابن معافى تماما و غير مصاب بأى أورام سرطانية فى أى جزء من جسده ..
و بعد التأكد من صدق المعجزة قررت فريدة الزمر هى و العائلة أنت تحقق طلب السيدة العذراء وبالفعل توجهت هى و أسرتها الكبيرة يوم الثلاثاء (ثالث ايام الصوم المقدس) الى جبل أسيوط حيث يقبع دير السيدة العذراء العامر و وقفت أمام باب الكنيسة الأثرية منتظرة الموكب اليومى للعذراء (الدورة) الذى يخرج فيه نيافة الأنبا ميخائيل و ما أن مر مطران أسيوط الأنبا ميخائيل من أمامها حتى صاحت فريدة وهى تبكى : " هو دا الراجل اللى ظهر مع العدرا هو دا الراجل اللى ظهر مع العدرا .. هو دا الرجل اللى ظهر مع العدرا .. "
ووسط حيرة الحشود البشرية أسرعت فريدة الزمر نحو الأنبا ميخائيل وأمسكت يده بشدة وقبلتها حاول الانبا ميخائيل التنكر من أنه لم يظهر الا أنها أصرت أنه هو فعلا الذى ظهر فى منزلها مع أم النور وتحت أصرارها أقر المطران بالواقعة و اخذها هى واسرتها الى مقره الخاص فى الدير ..
وداخل مقر للأنبا ميخائيل كان لقاءه مع السيدة فريدة الزمر و عائلتها وأخبرها مرارا أن العذراء هى التى صنعت لها المعجزة و أنه لم يفعل شيئا وفى النهاية سألها : " أنت دلوقت بتحبى المسيح ولا العدرا " ؟؟ فأجابت :أنا بحب الأتنين أكتر من بعض !!
فأعطاها الأنبا ميخائيل تمثال كبير للسيد المسيح و آخر للسيدة العذراء وأوصاها بأن تضعهما فى مكان بارز بحيث يراهما كل من يدخل بيتها فوعدته بذلك كما أهداها 2 سى دى تشمل ظهورات السيدة ..

العذراء على قباب لكنيسة المرقسية فى أسيوط وكذلك دير جبل أسيوط عامى 2000 و 2001 فقبلتهما بفرح عظيم و كانت تنوى نشر معجزتها فى جريدة وطنى الا أن الحبر الجليل رفض رفضا باتا و طلب منها ان تكتب المعجزة بخط يدها وتودعها بمكتبة الدير و كفى عظيمة هى أعمال الله فى قديسيه .
معجزات السيدة العذراء أثناء ظهورها بالزيتون في مساء الثلاثاء 2 أبريل 1968
بين عشرات الألوف الذين كانوا يحضرون هذا الظهور كان هناك شاب يحيا حياة بعيدة عن المسيح نصحته قريبة له أن يذهب لزيارة الكنيسة ليشاهد السيدة العذراء.
وبالفعل ذهب الشاب وشاهد العذراء ولكنه لم يشأ أن يبوح بما شاهد ولما سُئل عن رؤيتها أنكر أنه شاهدها..
ثم ذهب لفراشه لينام. وفي الصباح لاحظت أسرته تغييراً في مسلكه فهو يسرح في التفكير كأنه فاقد الوعي، كان زائغ البصر ويتمتم بعبارات منتظمة يكررها ولكن بلغة غير مفهومة.
وقد عرضته الأسرة على أحد الأطباء فقال إن تكرر العبارات يدل على أنها بلغة أخرى لا يفهمها واشار الطبيب بعرضه على أحد الكهنة الأقباط..
ودعي الكاهن فاكتشف أن العبارة التي يرددها الشاب هي باللغة القبطية التي لم يسبق للشاب تعلمها أو معرفتها وأن معناها: ((لماذا تنكر أنك رأيتني مع أني إخترتك لتشهد لي))...
وصلى الكاهن من اجل الشاب فعاد إلى حالته الطبيعية وشرح لأسرته أنه شاهد السيدة العذراء. ومن هذا الحين تغير الشاب وأصبح شاباً مثالياً .. بركة السيدة العذراء فلتشملنا جميعاً.

ناديتك ياعدرا *** معجزة جميلة للعدرا
تـــقـــــــــول م.ج :
منذ شهر كنت في طريق العودة من العمل وكنت أركب سيارة مع أثنين من زميلاتي في العمل وفوجئنا ونحن نسير
في الطريق الصحراوي مصر الأسماعلية بأتوبيس يخبط السيارة بطريقة غريبة جدا جعلت السيارة تفقد أتزانها والتحكم
وفوجئنا بعدم وجود فرامل وفي لحظة ونحن نري الموت بأعيننا بطريقة غير إرادية في نفس واحد كنا نقول
يا عدراء يا أم النور كأننا متفقين علي هذه الكلمة.
وفعلا في لحظة السيارة وفقت فاجئه ولما نزلنا منها وجدنها كأنها مركونة بجانب الرصيف نظرنا لأنفسنا
وتأكدنا بعدم أصابتنا دهشنا بالسيارة لأنها كانت في حالة سيئة وفي أحد العجلات شبة مدمرة تماما والسيارة من أمام

معجونة تماما لدرجة كل سيارة كانت تقف تندهش لعدم أصابتنا لأن السيارة شكلها كان سيئ للغاية وعرفنا أن ماما العدراء
كانت معنا وسئلنا بعضنا أحنا ليه ما كناش بنصرخ بل العكس كأننا كنا نسبح للعدراء وليه جمعتنا كلمة واحدة
وهي يا عدراء يا أم النور كان ممكن نقول يا بابا كيرلس أو يا يسوع أو كل واحد منا كان ممكن ينادي علي شفيعه
وعرفنا ليه العربية كانت كأنها مركونة لأنها لو كانت وقفت في الطريق كان ممكن جدا أي سيارة في طريقها السريع
كانت صدمتنا ولأن السيارة كان مستحيل تتحرك من مكانها علشان العجلة كانت شبة مش موجودة وطبعا السيارة
أتجرت بسيارة أخري بعد تغير العجلة لأنها كانت في حالة لا تسمح بتحركها
حقيقي أم النور أم لكل واحد وأنها بتحافظ علي أولادها بمجرد ما تنادي عليها وتقول يا عدراء يا أم النور
بركة شفاعة وصلوات أم النور تكون معانا جميعاً أمين

** ام سناء والست العدرا ** معجزة رائعة للآم النور
سلام ونعمة ,,,,
دي معجزة من ضمن الوف بل ملايين المعجزات اللي بتعملها معانا ام النور كل يوم وكل لحظة واللي مهما تألف الكتب وتذكر روائعها مش هاتقدر توصف جمالها ولا بهائها
المعجزة دي حصلت مع بنت اسمها سناء ووالدتها في كنيسة العدرا بالزيتون
سناء
بنت صغيرة جدا 10 سنوات
وقعت من مكان عالى جلها نزيف امها اخذتها جرى على مستشفى العذراء
الزيتون
الدكتور: لازم نقل دم فصيله 0
ام سناء: اتصرف يا دكتور بنتى هتموت
الدكتور: لو تعرفى حد فصيله دمه 0 يبقى يا ريت
الام تبكى على بنتها
الوقت بيضيع
دخلت جرى عن صورة العدراء
وقفت عن الصورة
وهى بتصرخ وقلبها محروق
ام سناء : انت يا عدراء اعملى حاجة انتى ام حسى بيا؟؟
علشان خاطريسوع ابنك!!!!!!!!!!!؟
انت سمعانى يا عدراء؟؟؟؟ انت فين؟؟؟ سبتنى ليه؟؟؟ مش هى بنتك؟؟؟
وتخبط على الزجاج بتاع البرواز
بتاع صورة العذراء
ام سناء : هكسر الزجاج ومش هخش بيتك تانى انت يا عدراء انتى سمعانى انتى
وعياط ودموع
الناس شايفين الموقف وما مش قادرين انهم يهدوا ام سناء
وفجاة
جات واحدة من المستشفى
الواحدة : انتى يا ست كلمى الدكتور حالا
جريت بسرعة
ام سناء: ايه البنت ماتت؟؟؟؟؟
الدكتور : مش عارف اقولك ايه؟؟
ام سناء : انطق اقول
الدكتور: بنتك سبتها فى الغرفة رجعت لقيت ريحة بخور
والبنت ايه؟؟؟؟؟
مش ممكن؟؟؟ البنت سليمة
راح الست اللى نادتها من الكنيسة
قالت: روحى صلحى العذراء هى بتحب الشمع
راحت رجعت الكنيسة واشترت شمع
كل لما تيجى تولع الشمعة مش عاوز تولع
ام سناء: ايه الحكاية؟؟؟
سناء قالت: ماما العذراءجاءت ليا فى المستشفى وهى اللى شافتنى وزعلانة منك علشان انتى قلتى هتكسرى الزجاج
ام سناء: سمحينى يا ام النور وسجدت قدام الصورة وبكت وندمت على الكلام اللى هى قلته
سناء: ماما .. ماما الشمعة نورت
طوباكى يا مريم
يا امنا
يا امنا العدراء اشفعى فينا
اشفعى

*** العذراء في أقوال مار أفرام السرياني ***
مناجاة على لسان العذراء مريم :
كم أنا مندهشة فإن الطفل الراقد أمامي هو أقدم من كل شيء
أيها الينبوع كيف أفتحلك ينبوع اللبن؟
وكيف أطعمك وأنت تقوت الكل من مائدتك؟
كيف أقمتك باللفائف يا من تلتحف بأشعة المجد؟
يا ابن الواحد إن فمي لا يعرف كيف يدعوك،
ابني سوف لا أغار لأنك وأنت معي أنت مع جميع الناس
إلهاً لمن يعترف لك ورباً لمن يخدمك وأخاً لمن يحبك
ابن العلي جاء وصرت أماً له فولدت ذاك الذي عاد فولدني بالميلاد الثاني
معجزة عملتهالى ام النور العذراء مريم سلام الرب عليها و هى معجزة ولادتى
يقول صاحب المعجزة
الدكتورة اللى عملت عملية الولادة لماما كانت مسلمة و كانت ولادتى صعبة جدآ جدآ
لأن الحبل السرى كان ملفوف حوالين رقبتى و كان ممكن اتخنق و كان معاد ولادتى فى صيام العذراء
و كانوا اهلى برة بيصلوا لان وقت الولادة كان كتير و اتشغلوا علينا انا و ماما
سمعوا ان الحبل السرى ملفوف جامد على رقبتى و دى فيها خطر علية و على ماما
لكن فاجأة الحبل اتفك بسهولة و اتولدت كويسة و بدون اى مضاعفات بس الدكتورة كانت مستغربة جدآ جدآ من اللى شافتة
شافت واحدة فى حجم الكف واقفة على بطن ماما و فيها نور عميق جدآ جدآ و بمجرد ماشافت الست وقفت على بطن ماما الحبل السرى اتفك و تمت الولادة
و لما حكت الدكتورة لبابا طلع صورة من جيبة و هى صورة العذراء مريم و فى وضع التجلى و قالها هى دى اللى شفتيها صرخت و قالت ايوة هى دى ..
فليتمجد اسم الرب فى قديسية .. و اشكر ربنا على ارادتة و اشكر ام النور على وقوفها مع ماما و معايا
و جات لحقتنا و اتسميت بمريم علشان المعجزة دى و علشان كنا فى صيام العذراء وهذه حكايه معجزاتها مع ام النور

العذراء مريم طلعت الورم
السيدة / سامية لطفي زكي – الإسكندرية
تقول السيدة سامية كانت والدتي إميلي فهيم رزق مريضة بإلتهاب شديد بعظمة مفصل الفخد الأعلى والظهر
وإستشارت الطبيب فكتب لها الكثير من المسكنات وحقن ولبوس ودهان وأقراص ولم تنفع واحدة منهم بل كان الألم يزيد
وجئت في رحلة إلى كنيسة السيدة العذراء ببمم وحكيت لأبونا أبانوب راعي الكنيسة ليصلي من أجلها
وأخذت الزيت المقدس من الكنيسة ودهنت لوالدتي مكان الألم
وكل ليلة أطلب شفاعة السيدة العذراء وبعد يومين حلمت أن السيدة العذراء مريم لها المجد واقفة جنب سرير والدتي
وطلعت ورم في حجم البرتقاله الكبيرة
وقالت لي
(إنها شالته من والدتي)
وفتحت الورم إلى نصفين وكان به فصوص من اللحم وقالت لي (إن هذا هو الورم اللي كان تعبها) .
وبعد الحلم بيومين شفيت والدتي تماماً وكأن لم يكن بها شيء
شكراااَ للرب يسوع ولست العذراء مريم على تحننها معنا . شفاعتها تكون معنا آمين
احدهم يسأل :
قرأت لاحد البلاميس هجوما شديدا بشتائم صعبة على تسمية العذراء فى الاجبية ( باب الحياة) ،( باب السماء) ..على اعتبار ان السيد المسيح هو الباب الوحيد وقد لقب نفسه بباب الخراف ( يو 10 : 9 ، 10 ) . فما هو الرد عليه؟

+ الرد لقداسة البابا شنودة الثالث:
ان السيد المسيح ( باب ) بمعنى ، والعذراء ( باب ) بمعنى اخر.....
وقد منحنا السيد المسيح كثيرا من القابه مع اختلاف المعنى فقال انتم نور العالم وقال انا نور العالم ولكنه نور بمعناه المطلق ونحن نور نستمد نورنا منه كذلك كون العذراء بابا لا يمنع اطلاقا ان المسيح هو باب الخراف
فقد اطلق لقب ( باب ) على الكنيسة وعلى الصلاة وعلى الايمان وعلى الكرازة وعلى كل الوسائط الروحية ...
ولم يكن فى هذا كله اى مساس بالسيد المسيح وعمله الخلاصى وهذه الالقاب كما سنرى مذكورة فى الكتاب المقدس توافق الحق الكتابى الذى يدافعون عنه....
+أول كنيسة دشنت فى العالم لقبت بباب السماء....
قال يعقوب ابو الاباء عن المكان الذى رأى فيه سلما واصلا بين السماء والارض ما هذا الا بيت الله وهذا باب السماء ( تك 28 : 17 ) وسمى المكان ( بيت ايل ) اى ( بيت الله ).
فهل كون الكنيسة باب السماء يمنع ان يكون المسيح هو الباب ؟! الكنيسة باب يوصل الى المسيح والمسيح باب يوصل الى الخلاص او الى الاب . اللقب موجود والمعنى مختلف...
هكذا السيدة العذراء ايضا هى الباب الذى أوصل المسيح الينا بالجسد وقد دعيت بابا فى سفر حزقيال ( 44 : 3 )
باب فى المشرق يكون مغلقا ( لان الرب اله اسرائيل دخل منه فيكون مغلقا)
+والصلاة ايضا دعيت بابا فالسماء تنفتح بالصلاة
+والعذراء ليست مجرد باب للسماء بل هى ذاتها سماء
+فالسماء هى مسكن الله والعذراء صارت مسكنا لله حينما سكن فى احشائها تسعة اشهر فصارت سماء له .
ولهذا تسميها الكنيسة ( السماء الثانية) ، ولان الكنيسة صارت بيتا لله لذلك تشبه هى ايضا بالسماء وهكذا نقول فى صلواتنا ( اذا ما وقفنا فى هيكلك المقدس ( اى فى الكنيسة) نحسب كالقيام فى السماء)....
وقد ذكر الكتاب ان هناك ابوابا توصل الى السماء فورد فى سفر الرؤيا ( طوبى للذين يصنعون وصاياع لكى يكون سلطانهم على شجرة الحياة ويدخلوا من الابواب الى المدينة ) ( رؤ 22 : 14 ) ...فهل وجود ( ابواب ) يمنع ان المسيح هو الباب ؟ !
+ان كل الوسائط الروحية ابواب ولكنها توصل الى المسيح الذى هو الباب الوحيد الموصل الى الخلاص بدمه.
وقد تحدث الرب عن هذا الامر فقال ( ما اضيق الباب واكرب الطريق المؤدى الى الحياة وقليلون هم الذين يجدونه ) ( مت 7 : 14 ) . وطبعا لم يكن يتحدث عن نفسه انه ( ضيق ، وكرب) !
فهل حديث ربنا عن الباب الضيق يمنع انه ( الباب ) ؟ !
ان الحرف يقتل ( 2 كو 3 : 6 ) بينما الروح يحيى . وينبغى ان نفهم كلام الرب وصلوات الكنيسة بطريقة روحية غير حرفية قارنين الروحيات بالروحيات ( 1كو 2 : 13 )

+الصلاة باب يوصل الى الله والايمان باب يوصل اليه
لما حضر شاول وبرنابا الى انطاكية وجمعا الكنيسة ( أخبرا بكل ما صنع الله معهما وانه فتح للامم باب الايمان ) ( أع 14 : 27 ) . باب الايمان هذا كان هو وسيلتهم للخلاص لانه اوصلهم الى السيد المسيح .
+والكرازة ايضا باب يوصل الى الخلاص لانه يوصل الى الايمان والايمان يوصل الى المسيح .
+وربما كان هذا الباب هو الذى قصده الرب حينما قال لملاك كنيسة فلادلفيا ( ..انا عارف كل اعمالك هأنذا قد جعلت امامك بابا مفتوحا ولا يستطيع احد ان يغلقه ) ( رؤ 3 : 8 )
ان كانت الصلاة بابا والايمان بابا والكنيسة بابا والعذراء بابا كلها توصل الى السيد المسيح ( اذن طوبى للذين يدخلون من الابواب الى مدينة السماء ) ( رؤ 22 : 14 ) .

+العذراء باب خرج منه المسيح ليخلص العالم ومن هو المسيح ؟
1- المسيح هو الحياة كما قال عن نفسه ( أنا هو القيامة والحياة ) ( يو 11 : 25 ) ، ( أنا هو الطريق والحق والحياة ) ( يو 14 : 6 )
2- والمسيح كما أنه المخلص هو أيضا ( قد صار لنا خلاصا ) ( مز 118 ) ، ونحن نصلى بهذا المزمور ونقول ( قوتى وتسبحتى هوالرب وقد صار لى خلاصا مقدسا )
فان كان المسيح خلاصا للعالم فلا غرابة من أن نسمى الباب الذى خرج منه المسيح أى العذراء باب الخلاص ...

http://elal7an.ba7r.org
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

avatar

مُساهمة في السبت فبراير 11, 2012 8:30 am من طرف peter gamil

ده كتييييييييييييير اوي الواحد هيزهق عقبال ما يقرا ده كله [u][i]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى